عريس حقير يستعين بصديقه في ليلة الدخلة .. وعندما دخلوا للسرير حدث ما لم يكن بالحسبان

عريس حقير يستعين بصديقه في ليلة الدخلة .. وعندما دخلوا للسرير حدث ما لم يكن بالحسبان

26 مايو 2023 | 07:31 م

لم تكن تعلم هذه الفتاة المسكينة ان ليلة الدخلة التي لطالما حلمت بها سوف تتحول إلى كابوس مرعب يدمر حياتها، وذلك بعد ان قادها القدر إلى يد عريس مراهق عديم الأخلاق والقيم، حيث تفاجأت العروسة أنه يريد منها أن تسمح لصديقة بأن يشاركهما الفراش في ليلة الدخلة، وبدل أن تكون هذه الليلة أجمل ذكريات حياتهما، كانت بداية لمسلسل الخلافات وبداية النهاية للعلاقة الزوجية بين العروسين.

.وفي تفاصيل القصة التي تداولتها العديد من المواقع الاخبارية، فقد انتهت مراسيم زفاف العروسين في إحدى المناطق المصرية، وانتقل العروسين إلى شقتهم الجديدة وسط فرحة وزغاريد الأهل وجميع الحاضرين.

وقبل أن يدخل العروسين غرفة النوم، رن تلفون العريس، فأخرجه من جيبه ليجيب، والزوجة تنتظره حتى يكملا ليلتهم السعيدة.بعد أن أنهى الزوج مكالمته الهاتفية، دخل إلى غرفة النوم ممسكًا بيد زوجته التي انتفضت من فوق سريرها تخلع ثياب الفرح،.

وبدأ الزوج في التقرب منها، إلا أنه بدت على وجهه علامات الإعياء، والإرهاق، وتخفي وراءها أيضا قلق وريبة، حاولت طمأنته، وإضفاء نوع من البهجة والسرور لكن حدث ما لا يحمد عقباه.

فجأة وبشكل صادم وكأن غشاوة حلت على عينينها، اهتزت كل المرئيات أمام عينيها، وأصابتها حالة من الذعر عندما فوجئت بجرس باب الشقة الذي هرول الزوج على أثره مسرعا، وكأنه طوق النجاة بالنسبة له. إن ذرفت الدموع منهمرة فوق خديها، واندفعت في ثورة من الغضب يشوبها صرخات مكتومة تنعي بها حظها.

العاثر حيث صديق الزوج هو الذي يقوم بدور العريس بدلا منه، والإحساس الزوج بالعجز وأن هذا الأمر سيساعدك على أن يكون طبيعيا فيما بعد، وبحركات لا إرادية أخذت الزوجة العروس تلطم وجهها، وصدرها حزنا على حظها العاثر،وزوج تجرد من كل أسمى معاني الرجولة، والشهامة ليستعين بصديقه في ليلة زفافه.

فما كان من إلا أن أطلقت صرخة مدوية كادت أن يتجمع على إثرها الجيران، وهددتهما بفضيحة كبرى إذا لم ينصرف هذا الصديق، ارتعدت أنامل الزوج، وتملكته رعشة شديدة طالبا من صديقه الانصراف.

بينما لملمت الزوجة بعض من ملابسها وارتدت ثياب أسود حدادا على فتصرف الزوج الذي أصابها بفجيعة كانت غير متوقعة، وتركت عش الزوجية متوجهة إلى منزل عائلتها.لبس الزوج عباءة إبليس بعد أن أفاق من غيبوبته، وهداه شيطانه إلى حيلة معتقدا بأنها ستنقذه من الفضيحة.وتوجه في الصباح إلى قسم الشرطة، وقام بتحرير محضر يتهم فيه زوجته بسرقة مبلغ كبير من المال، وهروبها من المنزل.

.وبعد أن تمكن رجال المباحث من القبض عليها، وبدموع تحمل داخلها ألم وغصة، كشفت عن حقيقة الزوج، الذي استعان بصديقه في ليلة زفافها، وأنها تركت المنزل بعد أن طلبت منه الطلاق، لكنه اتهمها بالسرقة في محاولة لتهديدها لعدم فضح أمره.

وتوجهت إلى محكمة الأسرة بمصر الجديدة، وتقدمت بدعوى تطلب فيها الخلع من هذا الزوج الذي لم يكن أمينا عليها موضحة في دعواها مأساتها، واستحالة العيش معه.  

مقالات متعلقة عرض الكل